تظن الكثيرات بأن العناية بالبشرة عملية تتطلب الكثير من الجهد والوقت ،لكن الأمر بكل بساطة لا يتطلب اكثر من خمس دقائق يوميا ،هي كافية للحصول على بشرة رائعة وصحية

– في الدقيقة الأولى: إنعاش البشرة
يشكل تأمين الانتعاش للبشرة الخطوة الأولى في مجال إبراز إشراقها، فهو يحارب جفافها في دقيقة من الوقت. يكفي أخذ عبوة مياه معدنية رذاذة ورش بضع بخات منها على الوجه، على أن يتم ترك المياه المعدنية لبضع ثوانٍ على الوجه قبل مسحها بمنشفة قطنية ناعمة.

– في الدقيقة الثانية والثالثة: العناية بمحيط العينين
يترافق الوجه الفاقد للحيوية عادة مع تعب في محيط العينين وظهور هالات سوداء، بالإضافة إلى انتفاخ واحتقان في الجفون. أما الحل في هذه الحالة فيكون من خلال وسائل العناية القادرة على حل هذه المشكلة في دقيقتين فقط:
• الاستعانة بأكياس شاي منقوعة بمياه مثلجة يتم وضعها على العينين لمدة دقيقة.
• وضع ملعقتين صغيرتين في المياه المثلجة ثم تغطية العينين بها لمدة دقيقة.
• تغليف مكعبين من الثلج بالقماش قبل تمريرهما على الجيوب والهالات لمدة دقيقة.
سوف تلاحظون أن الحرارة المنخفضة المرافقة لهذه الوصفات الثلاثة تتمتع بمفعول مزيل للاحتقان ومنشط للدورة الدموية في منطقة محيط العينين مما يزيل عنها أي علامات للتعب.
– في الدقيقة الرابعة: ترطيب البشرة
يشكل الترطيب خطوة ضرورية لتحقيق الإشراق، وهو لا يتطلب أكثر من دقيقة واحدة. استعيني بقناع مرطب سريع المفعول وغني بالعناصر المغذية، تطبقينه لمدة دقيقة على البشرة، على أن يتم الاحتفاظ به في الثلاجة لمزيد من الانتعاش.
– في الدقيقة الخامسة: تطبيق ماكياج خفيف
استعيني في ماكياجكِ بالمستحضرات العاكسة للإشراق مثل كريم الأساس العاكس للضوء وبودرة الشمس التي يُنصح بتطبيقها بلمسات خفيفة على الجبين، أعلى الخدين، الأنف والذقن للحصول على إشراق فوري وبدقيقة واحدة فقط.
ولا تنسي أن بشرتنا تحتاج إلى بعض العادات اليومية التي تحميها من فقدان الحيوية وتحافظ على إشراقها. أما أبرز هذه العادات فتنظيفها بنعومة صباحاً ومساءً لتخليصها من الأوساخ وآثار الماكياج المتراكمة على سطحها، بالإضافة إلى ترطيبها يومياً وتقشيرها مرة أسبوعياً لتخليصها من الخلايا الميتة المتراكمة على سطحها وإبراز نضارتها.

اقرأي أيضاً