ساعات و مجوهرات

افتتاح بوتيك اليابان طوكيو ترحب بأول بوتيك لـBELL & ROSS

جينزا إحدى أرقى مناطق طوكيو التي تشتهر بمتاجرها الفاخرة. إنها المنطقة التي تعتبر بمثابة المرجع الأرقى في اليابان للتجارب والخدمات المميزة وتقدّم أفضل ما توصلت إليه الرفاهية والأنشطة الثقافية. منطقة جينزا بموقعها المميز في قلب المدينة، أصبحت بالحقيقة هوكوشا تنغوكو – جنة المشاة بكل ما في الكلمة من معنى – خاصة خلال عطلات نهاية الأسبوع عندما يكون الشريان الرئيسي في المدينة مغلقًا أمام حركة المرور. كما وتشتهر بهندستها المعمارية المعاصرة ومبانيها المصممة بخطوط وأشكال مبتكرة وحديثة.

على بعد خطوات فقط من تقاطع جينزا 4-تشومي الرمزي وتقاطع هيغاشي جينزاوبالقرب من مسرح كابوكي الأسطوري – في هذا المكان الشهير – تقومBell & Ross بافتتاح أول بوتيك لها في طوكيو.

افتتاح هذا البوتيك الجديد في قلب احدى أكثر عواصم العالم ديناميكية، يسلط الضوء على الأهمية التي توليها علامةBell & Ross في توسعها حول العالم، مع التواجد لهذه العلامة التجارية حاليًا في أكثر من ستين دولة.

افتتاح بوتيك اليابان طوكيو ترحب بأول بوتيك لـBELL & ROSS

عملي في جوهره – مميز في أسلوبه، يتخطى الزمن من حيث الشكل، ويؤكد المبدأ التوجيهي للعلامة التجارية. كانت هذه هي الفكرة الرئيسية والتصور التي ارتكز عليها الاستوديو الإبداعي لعلامة Bell & Ross– في تصميم الديكور الداخلي للبوتيك بالكامل بقيادة وإخراج برونو بيلاميتش، المؤسس المشارك للعلامة التجارية.مدفوعًا بمبادئ العلامة التجارية حيث تأتي الأساسيات دائما في المقدمة دونما أي تأثر بالإضافات والزوائد، جاء الديكور الداخلي مقدّما تصميمًا أنيقاً وحديثًا تميزه الشفافية والوضوح.

من النظرة الأولى، تعكس واجهة البوتيك وتؤكد فلسفة العلامة التجارية وهويتها المرئية. المرجع الأساسي الذي كان وراء الإلهام في تصميم هذا المتجر: عالم الطيران. تم تخيل كل من الخزائن وواجهات العرض مثل هياكل جسم الطائرة. كلاهما خفيف ومقاوم.

تتمثل المحاور الأربعة للعلامة التجارية: الطيران، الغوص، الفورمولا 1، والعصرية كلٌ في واجهة مخصصة من واجهات العرض الخارجية الأربعة. سيتم عرض جميع طرازات المجموعة داخل البوتيك. في الواقع، إنه أحد الأماكن القليلة في العالم حيث يمكنك العثور على كامل المجموعات.

المتجر يعكس بالكامل روح الملاحة والطيران. في الداخل، تم تقسيم المكان بمهارة إلى منطقتين.

قبل أي شيء، يطغى القوام المعدني مزيناً المساحة الأولى والرئيسية. تذكرنا الأرضية الخرسانية بالطرق المعبدة وحظائر الطائرات. وتعكس أشرطة الإضاءة في السقف لتشير إلى اللافتات المضيئة لشرائط الهبوط. كما تم استخدام الرخام الأسود في بعض أقسام هذه المنطقة في إشارة إلى الناحية الثمينة والأصيلة للون الأسود، لون لوحة العدادات، واللون الرمزي للعلامة التجارية الذي يتناقض تمامًا مع اللون الأبيض النقي للسقف.

وسط المتجر منصتان متجانستان. الأولى، مصممة من الزجاج الشفاف والبلاكسي-غلاس المصنفر frosted plexiglass، منصة على شكل مجسم مضيء، مخصصة لأحدث الإصدارات. أما المنصة الثانية، المصنوعة من الرخام الأسود، تسلط الضوء على أكثر النماذج تطوراً وحصرية في المجموعة.

المساحة الثانية حميمة ودافئة، مما يعطي مكان الصدارة لمصممي الأثاث. مساحة صممت خصيصاً للعميل لرؤية الساعات والاضطلاع عن كثب عليها وعلى دقة تفاصيلها فيما هو جالس على أريكة صممت بشكل جسم طائرة، ويزيد من دفء المكان خشب السنديان الفاتح على الحائط ونعومة السجاد الأبيض الفاخر على الأرض جواً من الراحة. يتناقض المكان بأكمله تمامًا مع برودة الأعمدة والرفوف المصنوعة من الرخام الأسود الغير لامع – حيث تعكس المجموعات المميزة المخصصة لجامعي الساعات بما تمثله من أصناف ودعائم تاريخ الشركة – وصلابة الخرسانة. على الحائط المزين بخشب السنديان، تشير ثلاث ساعات أيقونية باللون الأسود إلى ثلاث مناطق زمنية مختلفة لثلاث دول عزيزة على قلب Bell & Ross: جنيف، عاصمة صناعة الساعات؛ نيويورك، عاصمة العالم وطوكيو، عاصمة اليابان. تمامًا كما هو الحال في صالات المطارات. أخيرًا وليس آخرًا، سوف تتضمن منطقة الـ VIP شاشة عملاقة تبث وتروي جميع الأخبار والموضوعات حول العلامة التجارية ومستجداتها.

تشكل المساحة بأكملها توازنًا حيث يتواجد كل شيء في مكانه، ويؤدي وظيفته. تصميم الديكور المميز هذا يعكس العالم الخاص الذي تجسده علامة Bell & Ross – عالم رائد من التمّيز والعملانية لا يحده زمن، فائق الدقة كحركة ساعات العلامة التجارية.

منذ بدايتها، أقامت Bell & Ross علاقة قوية مع أرض الشمس المشرقة.

برونو بيلاميتش Bruno Belamichالمؤسس المشارك والمدير الإبداعي – نشأ في خضم الثورة التكنولوجية، وهي الفترة الغنيّة من حيث التحديث. كان مهتمًا بالابتكار ودقة الأداء خلال الحقبة التي كان فيها أساتذة تلك الفنون يأتون بها من اليابان. هذا ما يفسر افتتانه المبكر بهذا البلد الجذاب الذي زرع في أعماقه شغفاً وعزز نظرته المميزة لعالم المستقبل.

تواجد العلامة التجارية ليس بالأمر الجديد على هذا البلد، فهي موجودة فيه منذ ما يقارب 25 عامًا. في العام 2019، بعد عقود، أنشأت Bell & Ross فروعًا في اليابان، وتزامن ذلك مع إطلاق ساعتها الأيقونية الجديدة BR 05. خطوة استراتيجية في تاريخ العلامة التجارية تؤكد توسعها الديناميكي. بعد ذلك بعامين، في العام 2021، أصبحت العلامة التجارية جاهزة للكشف عن أول متجر رئيسي رسمي لها في قلب طوكيو في منطقة جينزا في اليابان.

كارلوس أ. روسيلو Carlos-A. Rosillo، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لعلامة Bell & Ross يقول: “نحن متحمسون جدًا لهذه الإضافة الجديدة إلى شبكتنا الدولية من المتاجر. إنها تضع علامة فارقة جديدة في تطوير Bell & Rossفي اليابان، بعد عامين من إنشاء الشركة الفرعية التابعة لنا. تُعتبر اليابان سوقًا فريدًا من نوعه بسبب النمو الهائل وتكشف عن شغف كبير لثقافة الرفاهية. نحن نتطلع إلى اتصال أوثق مع عملائنا المميزين وهواة الساعات في طوكيو “.

إنها رحلة العلامة التجارية المستمرة التي يغذيها الطموح والشهية المطلقة للكمال، تمامًا مثل هذه الأمة وشعبها. يُعد افتتاح أحدث بوتيك Bell & Ross خطوة أخرى في دعم هذه الرؤية. الأحلام هي أساس كل مسعى عظيم. أكثر من مجرد طموح نبيل؛ الأحلام تتطلب التصميم والعمل الجاد لتحقيقها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق