ساعات و مجوهرات

الإعلان عن شراكة ثقافية جديدة باريس Bell & Ross

المتحف الوطني للطيران والفضاء في فرنسا (Musée de l’Air et de l’Espace)، أحد المتاحف الأولى للطيران والفضاء في العالم، يرحب بمبتكر وصانع الساعات الفرنسيالسويسري Bell & Rossويدعوه للانضمام إليه في تحالف ثقافي.

تعتبر العلامة التجارية في عالم صناعة الساعات هذه فريدةومميزة جداً في صناعة الساعات الاحترافية الخاصة بالطيران. في سعيها الدؤوب للتميز، جعلت Bell & Ross من الطيران، وخاصة أدوات الملاحة الجوية، تخصصها الرئيسي. إنه اعتراف لا يضاهى على مر السنين بالخبرة التقنية للعلامة التجارية وجودة ساعاتها، وقد تمّ اختيارها من قبل العديد من القوات الجوية والبرية والبحرية. عبر مشاركتها في تصميم وتصنيع الساعات الاحترافية ومن خلال خدمة أرقى فرق النخبة في كافة المجالات، تساهم Bell & Ross في كتابة التاريخ.

يمثل العام 2021 علامة فارقة أخرى مع هذه الشراكة الثقافية الجديدة … الأولى من نوعها للعلامة التجارية. فخر فوق كل شيء. لطالما كانت علامة Bell & Ross شغوفة جداً بالتاريخ العسكري والتصميم والقيم، ويشرفها جداً في أن تجعل من المتحف الوطني للطيران والفضاء في فرنسا أحد أهم مراجعها المهنية.

يقع المتحف الوطني الفرنسي للطيران والفضاء في الموقع الأسطوري لمطار باريسلو بورجيه Paris-Le Bourget، مطار الأعمال الرائد في أوروبا ومهد الطيران العالمي، وهو فريد من نوعه، ويبرز هذا المتحف الموقع كشاهد حيوي ومباشر على العصر الحديث المواكب للتطور في الطيران. مؤسسة ثقافية كبرى، تقدم لكل زائر تجربة إرشادية ومسلية وغامرة من خلال تاريخ غزو الفضاء.

بسبب تاريخه العريق وغنى مجموعاته، تمّت تسمية المتحف الوطني للطيران والفضاء بفرنسا باسم “متحف فرنسا”، وتمّ وضعه تحت إشراف وزارة القوات المسلحة.

من خلال الشراكة مع المتحف الوطني للطيران والفضاء في فرنسا، تعزز Bell & Ross الروابط بالقيم العاطفية، ناقلة إياها عبر انضمامها إلى المتحف كسفير للتميز في مجال الطيران. من خلال هذا التحالف الثقافي، تعتزم Bell & Ross رفع مستوى الوعي بالمتحف وضمان الحفاظ على هويته التعددية والتخصصات المختلفة والمتعددة. من هذا المنظور نفسه، سيقوم المتحف بعرض ساعات علامة Bell & Ross بكل فخر.

كلٌ من الطرفين مدفوع بنفس الرغبة الى بناء علاقة متينة ذات رؤية مشتركة متمثلة بعلاقة التميُّز والعاطفة. وكلاهما سيعملان عن كثب في الابتكار المشترك للأنشطة والأحداث التي تعزز العلاقة بين عالم صناعة الساعات والطيران وأيضاً التراث. يُعد إنشاء وحدة تعليمية وتوجيهية متعلقة بالطيران مشروعًا للمستقبل ستلتزم الفرق بتطويره.

يبدأ التعاون بين المتحف والعلامة التجارية اعتبارًا من يوم الخميس، 2 ديسمبر 2021، وسيتم الاحتفال به داخل المتحف مع أمسية رائعة ترحب بشركائها بما في ذلك فريقباتروي دو فرانس patrouillede France المرموق وممثلي فريق “ألبين فورمولا 1Alpine F1®.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم