انها ليست المرة الأولى التي يطغى على السجادة الحمراء لون آخر اكن في هذه المرة وفي جوائز الموضة للإعلام Fashion Media Awards كان اللون الفضي الأكثر حضورا ، فأوسكارات الموضة تسلّم من قبل الاعلاميين. وشكل الحدث هي فرصة ذهبية لأسماء كبيرة في الموضة لتخطو على السجادة الحمراء بثياب السهرة المميّزة. فكل العارضات حضرن وعلى رأسهنّ Winnie Harlow و Gigi Hadid. ومن الإطلالات البارزة: أعجبنا بالممثلة والعارضة الأميركيّة وابنة ملك البوب Paris Jackson التي تثبت كل يوم حسّها البدائي في الموضة، فلقد كانت الوحيدة التي لم ترتدي ثوبا للسهرة، كما أعجبنا بعارضة الأزياء الدنماركيّة Nina Agdal و أيضا بالعارضة والممثلة والمغنيّة السويسرية Kat Graham. ولكن الصدمة الكبيرة التي تلقاها الجمهور تمثلت لباس مغنيّة الراب Nicki Minaj الذي صمّمته دار Alexander McQueen. وفي هذه السنة، تمّ انتخاب العارضة الأميركيّة Hailey Baldwin ” شخصية الموضة الإعلامية ” fashion media personality. أمّا Winnie Harlow فاعتبرت “مصدر وحي” هذه السنة. وبدورها، فازت العارضة الأميركيّة الممتلئة Ashley Graham بجائزة قوة الموضة أي Fashion Force

كات غرهام

ارينا شايك

شاينينا شايك

تايلور هيل

هايلي بالدوين

اشيا سيمبسون

نيكي ميناج

بريانكا شوبرا

جيجي حديد

نينا أجدال

اشلي غرهام

ويني هارلو

اقرأي أيضاً