رغم اطلاق سراج ملكة جمال المغرب بعد دهشتها طفلين الا ان الغيمة السوداء فوق تاجها الذهبي لم ترحل بعد ،فبعد أن رفض القضاء المغربي في 18 سبتمبر إطلاق سراح ملكة جمال العالم نهيلة إملقي الملقبة بـ”باربي المغرب”، والمتهمة بقتل شابين في 8 سبتمبر بمدينة مراكش، دهسا بسيارتها، قررت محكمة الاستئناف، الثلاثاء، الإفراج عنها، لتحاكم طليقة.

ونقلت ملكة الجمال وعارضة الأزياء المغربية، لمتابعيها عبر تطبيق سناب شات، خبر إطلاق سراحها.

d33599cb 220b 4ccd 9679 697e8368663d القضاء يطلق سراح ملكة الجمال قاتلة الطفلين!!!!

ووعدت بأن تظهر لاحقاً في فيديو، لتفند بحسب قولها كل “الافتراءات والأكاذيب” التي طالتها، وانتشرت في وسائل الإعلام.

كما تقدمت بالتعازي لعائلة الشابين.

إلى ذلك، أفادت وسائل إعلام محلية أن محكمة الاستئناف بمراكش قررت متابعة عارضة الأزياء “ملكة الجمال” المعروفة بـ”باربي” في حالة سراح، بعدما رفضت هيئة الحكم بالمحكمة الابتدائية الأسبوع الماضي ذلك، ما حدا بالدفاع إلى استئناف القرار.

وأتى قرار المحكمة الاستئنافية بعد أن تنازل أهل الضحيتين عن الحق الخاص، ليبقى بطبيعة الحال الحق العام.

وكانت هيئة الحكم بالمحكمة الابتدائية بمراكش رفضت يوم 18 سبتمبر، طلب متابعة المعنية بالأمر في حالة سراح، الذي تقدمت به هيئة الدفاع في إطار مرافعاتها.

يذكر أن باربي المغرب، قد تواجه عقوبة السجن من 3 أشهر إلى 5 سنوات وفق القانون المغربي، حيث ينص الفصل 172 من مدونة السير على أن “كلّ سائق ثبتت مسؤوليته عن حادثة سير، وتسبب نتيجة هذه الحادثة، بعدم تبصره أو عدم احتياطه أو عدم انتباهه أو إهماله أو عدم مراعاته لأحد التزامات السلامة أو الحيطة المقررة في هذا القانون في قتل غير عمدي، يعاقب بالحبس من 3 أشهر إلى 5 سنوات وبغرامة من 7500 إلى 30 ألف درهم، على أن ترفع العقوبة إذا كان السائق “في حالة سكر أو تحت تأثير الكحول وتجاوز السرعة المسموح بها بما يعادل أو يفوق 50 كلم في الساعة”.

وكانت سيارة إملقي اصطدمت بشجرة موجودة بأحد منعرجات مدينة مراكش، كان ينام تحتها شابان، وذلك بعد أن فقدت السيطرة عليها، مما أدى إلى سقوط الشجرة بفعل قوة الاصطدام ووفاتهما فورا

اقرأي أيضاً