ساعات و مجوهراتلقطات

بداية الحكاية ،تيفاني

بدأت الحكاية عام 1837 عندما افتتح تشارلز لويس تيفاني متجرا صغيرا في إحدى ساحات نيويورك.

بداية الحكاية ،تيفاني

  وجعل منه مركزا لعرض وبيع البضائع الفاخرة.

بداية الحكاية ،تيفاني

هذا المتجر الصغير سريعا ما أنشهر ،وأصبح وجهة لأصحاب الذوق الرفيع

بداية الحكاية ،تيفاني

زاره الوزراء ،والنبلاء والمشاهير من كل أنحاء المنطقة.

بداية الحكاية ،تيفاني

ليصبح مركزا اجتماعيا مرموقا إلى جانب كونه متجرا.

بداية الحكاية ،تيفاني

حالما أشترى تشارلز لويس حجرة ألماس صفراء من أنقى وأكبر وأجمل الأحجار النفيسة في العالم.

بداية الحكاية ،تيفاني

لقب تشارلز هذه الحجرة باسم ألماسة تيفاني

بداية الحكاية ،تيفاني

 ومن يومها، عرف هذا المتجر بأنه الوجهة الأرقى من بين جميع متاجر المجوهرات المرموقة والفاخرة  في ذلك العهد.

بعدها بفترة اشترى تشارلز لويس،حجرة التاج الفرنسي الشهيرة

بداية الحكاية ،تيفاني

وفي ذلك اليوم لقب لويس ب ملك الألماس.

بداية الحكاية ،تيفاني

كان متجره يضم أغلى وأفخم المجوهرات المصاغة من أنفس وأكبر وأجود الأحجار.

بداية الحكاية ،تيفاني

بعد كل هذه الشهرة ابتكر تيفاني خاتم الخطوبة الشهير الذي عرف به.

بداية الحكاية ،تيفاني

ذلك الخاتم الرائع الذي جعل ملايين القلوب تخفق بسرعة لرؤيته.

بداية الحكاية ،تيفاني

لم تستطع لليوم أي شركة مجوهرات تقليده أو حتى صناعة خاتم زواج بسحره.

بداية الحكاية ،تيفاني

اليوم تيفاني بعد اكثر من مئة وسبعين عاما من العراقة والخبرة يعتبر دار المجوهرات الأولى في العالم وتتميز بذلك الصندوق الأزرق ذو اللون المميز الذي يعشقه الجميع.

بداية الحكاية ،تيفاني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم