أخبار خفيفة

بطاقة بايدن تحدد خطواته وتصرفاته ..ومخاوف بشأن سلامته

إنه بايدن مرة أخرى الرئيس الأميركي وعن طريق الخطأ كشف أوراق “تعليمات” ليلتزم بها حول “متى يجلس.. متى يلتقط صورة.. متى يصافح ..”، وهذه المرة أثناء حضوره قمة مجموعة العشرين.
وأظهرت لقطة مقربة للرئيس وهو جالس ويتصفح قائمة من التعليمات التي تقول “ستجلس في المركز” و”ستلقي ملاحظات افتتاحية”. وكان بايدن البالغ من العمر 79 عامًا حضر القمة التي استمرت يومين في بالي بإندونيسيا مع قادة العالم الآخرين.

بايدن
بايدن

وفي ملاحظاته، تلقى بايدن تعليمات أيضًا بموعد التقاط الصور مع القادة الآخرين قبل الجلوس. تم اكتشاف أوراق لتعليمات مماثلة مع بايدن عدة مرات، بما في ذلك في يونيو خلال لقاء مع المديرين التنفيذيين في مجال الطاقة. وأثار الكشف عن هذه الملاحظات مخاوف بشأن سلامته وصحته.

تضمنت الورقة التي حملها بايدن في يديه تعليمات خاصة بالملاحظات لحفل افتتاح حدث G20… من التقاط الصور إلى إلقاء الكلمات الافتتاحية، وكان بايدن يتعرف على كيفية التعامل عند إلقاء خطابه. وفي الجزء العلوي والسفلي من الورقة، طلبت تعليمات واضحة من بايدن وبخط عريض ليقوم بقلب الصفحة لرؤية بيانه الافتتاحي.

الحافلة تنتظر رؤساء العالم لنقلهم لجنازة الملكة مجتمعين ..ورئيس واحد مستثنى

ADVERTISING

تخبر الملاحظات التفصيلية الأخرى بايدن عن المشاريع التي سيعلن عنها وأنه سيشارك في اختتام الحدث إلى جانب مضيفه المشارك. وتشير الملاحظات على وجه التحديد إلى الرئيس بكلمة “أنت” بدلاً من اسمه. في صورة منفصلة، بدا أن بايدن كان يلقي نظرة خاطفة على الملاحظات وهو يجلس على الطاولة.
موجة سخرية من ورقة التعليمات
ودأب بايدن في مناسبات مختلفة على مراجعة ملاحظاته التفصيلية ليراها الجميع عدة مرات. وفي اجتماع حزيران/يونيو مع المديرين التنفيذيين للطاقة في البيت الأبيض، ألقى الرئيس الضوء على الخطة حول كيفية التصرف. كانت التعليمات التفصيلية بعنوان “تسلسل الأحداث” وطلبت من بايدن “الدخول إلى غرفة روزفلت وإلقاء التحية على المشاركين”.
وبحسب الأوراق تقول التعليمات: “أنت تأخذ مقعدك”. ثم طلبت المذكرة من الرئيس التحدث بمجرد إحضار الصحفيين إلى الغرفة: “أنت تعطي تعليقات موجزة (دقيقتان)”. بعد مغادرة المراسلين، طُلب من بايدن التحدث إلى بعض الحاضرين في الاجتماع. “تسأل ليز شولر ، رئيس AFL-CIO ، سؤالاً” ثم “أنت تشكر المشاركين” و”أنت تغادر”. وبالفعل انتهى الاجتماع دون وقوع أي من الحوادث ولكن بعد ذلك سرعان ما أدرك المصورون ذوو عيون النسر ما كشفه الرئيس.

وكان في وقت سابق من هذا العام، تعرض بايدن للسخرية لاستخدامه “ورقة التعليمات” المطبوعة للإجابة على الأسئلة المتوقعة عندما واجه وسائل الإعلام لمناقشة حرب أوكرانيا. وجاء في الملاحظات: “إذا لم تكن تدافع عن تغيير النظام، فماذا تقصد؟ يمكنك توضيح؟..
وسأله أحد الصحافيين “هل هذا يهدد الآن بتشتيت الوحدة مع حلفائك في الناتو؟”.. وكان بايدن قد أعد بالفعل إجابة على البطاقة المطبوعة: ‘لا. لم يكن الناتو أكثر اتحادًا من أي وقت مضى”.
لطالما شوهد بايدن وهو ويستخدم بطاقات التعليمات بانتظام، وقد تم تصويره بشكل متكرر و”أوراق التعليمات” بحوزته أثناء الحملة الانتخابية قبل توليه منصبه.
“أحمل دائما هذه البطاقة معي”
غالبًا ما كان يأخذ من جيبه المعلومات اليومية لحالات كورونا، والتي أشار إليها بانتظام. كما استخدمها لإعطاء تفاصيل دقيقة في دار البلدية قبل الانتخابات، حيث أجاب على سؤال حول الضرائب.

ضيف بدون دعوة …يظهر في جنازة الملكة إليزابيث

قال بايدن في إشارة إلى الورقة: “أحمل هذه البطاقة معي”. لقد استخدم عدة أوراق تتضمن تعليمات خلال مؤتمره الصحفي الرئاسي الأول، بما في ذلك واحدة بها صور وأسماء المراسلين الذين كان يعتزم الاتصال بهم.
استخدم بايدن أيضًا الملاحظات خلال قمة 2021 مع بوتين، أثناء قيامه بجولة لتفقد الأضرار التي لحقت بإعصار إيدا في لويزيانا وأثناء دعوة المراسلين في قمة مجموعة العشرين في روما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم