لقطاتمجتمع

خمسة أسباب جعلت من ماكرون الرجل الأكثر جاذبية

بعد ترودو , يظهر مكرون , ليتفوق عليه في سباق الجاذبية ,والوسامة , فما هي الأسباب التي جعلت من ماكرون الرجل المفضل عند النساء

الوسيم المثقف

خمسة أسباب جعلت من ماكرون الرجل الأكثر جاذبية

لعل لوسامة “ماكرون” دور ما في صعود نجمه، لكن أيضاً لخطابه نصيباً لا بأس فيه، حيث يحاكي اليسار كما اليمين، عبر الكشف عن نيته تعزيز الأمن والدفاع وحصره في النطاق الأوروبي بعيدا عن الناتو والولايات المتحدة، حيث قال في كلمته: “بلادنا مستمرة، وبشكل يومي في كفاح “الأسلمة الراديكالية” ومن يحضرون للأعمال الإرهابية ضد أطفالنا

ويحاولون تقويض قيمنا، مستندة في ذلك إلى جيشها ودبلوماسييها، وهذا حصرا ما يحملني على زيادة ميزانية الدفاع لتصل بشكل تدريجي إلى 2 في المئة من إجمالي ناتجنا القومي”.

رومنسيته وإخلاصه

خمسة أسباب جعلت من ماكرون الرجل الأكثر جاذبية

وما يعزز جاذبية “إيمانويل” هو سيرته الذاتية، التي لا تنقصها مسحة قوية من الرومانسية، حيث وقع المراهق في سن 16 عاماً في غرام مدرسة “برجيت ترونيو” مدرسة اللغة الفرنسية، والتي كانت تكبره سناً بعشرين سنة. لكن العشق لا يعرف كبيراً ولا صغيراً، لذا تزوج “ماكرون” بعد قصة حب امتدت لسنوات بمعشوقته “برجيت”، ولا تزال تشاركه حياته

محبة زوجته له

خمسة أسباب جعلت من ماكرون الرجل الأكثر جاذبية

لعبت برجيت ترونيو دورا أساسيا في تألق نجم ماكرون سواء كان على الصعيد المهني أو السياسي، وعملت على منحه الثقة الكافية لمواجهة التحديات التي يفرضها عالم السياسة على كل مرشح يريد أن يصل إلى المنصب الأعلى للسلطة.

بنى نفسه بنفسه

خمسة أسباب جعلت من ماكرون الرجل الأكثر جاذبية

عمل “إيمانويل” بعد تخرجه من المدرسة العليا للإدارة في 2004، كمفتش عام للمالية لمدة ثلاث سنوات، ثم انتقل بعد ذلك ليعمل في لجنة مهمتها إيجاد سياسة مالية تدعم الاقتصاد الفرنسي تحت رئاسة جاك أتالي، مستشار الرئيس الاشتراكي الراحل فرانسوا ميتران. لكنه غادر في 2008 عالم الإدارة العليا والتحق بمصرف “روتشيلد” ليكتشف أسرار البنوك والمالية. وفي حوار مع جريدة “لوموند”، علق ماكرون عن خبرته البنكية قائلا:” تعلمت مهنة، واكتشفت كيف يسير عالم المال والاقتصاد”.

وفي عام 2012، التحق بالرئيس هولاند وعمل مستشارا اقتصاديا إلى غاية 2014 ليعينه هولاند بعد ذلك وزيرا للاقتصاد محل أرنو مونتبورغ، الذي استقال من منصبه. وعن هذا التعيين، قال ماكرون:” طلبت من الرئيس أن يمنحني ساعة واحدة فقط للتفكير. كنت أريد أن أضمن أن تكون لي حرية كاملة في التصرف. في الحقيقة لست رجل النزاعات والخلافات، لكن الرئيس كان يدرك في نفس الوقت بأنني قادر على الاستقالة في أية لحظة”.

الرجل السياسي دوما جذاب

خمسة أسباب جعلت من ماكرون الرجل الأكثر جاذبية

دامت عهدة ماكرون الوزارية سنتين (2014-2016) وظف خلالها خبرته في مجال البنوك لإعطاء دفعة جديدة للاقتصاد الفرنسي وتخفيض نسبة البطالة التي تطال ملايين الفرنسيين. لكن عندما غادر الحكومة، اعترف بوجود عوائق كثيرة في الشركات والإدارات الفرنسية تحول دون القيام بإصلاحات عميقة وكفيلة بإخراج فرنسا من الأزمة التي تمر بها منذ سنوات عديدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق