منوعات

سان فرانسسكو أول مدينة تمنع السجائر الإلكترونية

يبدو ان هيبة السجائر الإلكترونية باعتبارها الأقل ضررا قد بدأت بالزوال والإجراءات القانونية ضد هذا النوع من التدخين بدأت بتطبيقها إحدى اهم مدن الولايات المتحدة الإميركية فقد أصبحت سان فرانسيسكو الثلاثاء، أول مدينة أميركية كبرى تمنع تصنيع السجائر الإلكترونية وبيعها، وسط تنامي المخاوف بشأن مخاطر صحية لها في ظل الازدياد الكبير في شعبيتها في أوساط الشباب.

ووافق المجلس التشريعي في المدينة بالإجماع، على مرسوم قال مؤيدوه إنه ضروري للحد من “العواقب الكبيرة على الصحة العامة” التي يسببها “الارتفاع الكبير” في استخدام الشباب لهذه السجائر .

وجاء في المرسوم أن هذا النوع من  منتجات ، التي تباع في المتاجر أو عبر الإنترنت في سان فرانسيسكو، ستحتاج إلى موافقة السلطات الصحية الفدرالية.

وتشعر السلطات الصحية في الولايات المتحدة بالقلق من ارتفاع شعبية السجائر الإلكترونية والأجهزة التي تعمل بالبطاريات التي تمكن المستخدمين من استنشاق سوائل تحتوي على النيكوتين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم