ساعات و مجوهرات

عقد بديع مرصّع بأحجار تورمالين بارايبا يسطع كنجم جديد في مجموعة شوبارد من المجوهرات الفاخرة

تقدم كارولين شوفوليه، الرئيس الشريك والمدير الفني لدار شوبارد، أحدث قطعة مجوهرات أضافتها إلى مجموعة (Precious Lace) وفق تعاون حصري مع دار سوذبيز للمزادات. تتجلى هذه التحفة المذهلة في عقد بديع بزخارف مفرّغة صمم ليتألق كتحفة تمد جسور الوصل بين عالميّ المجوهرات الفاخرة أو الأزياء الراقية. صيغ العقد من التيتانيوموالذهب الأخلاقي الأبيض المصادق بشهادة التعدين العادل، وازداد تألقه بروعة بريق أحجار تورمالين بارايبا النادرة ذات اللون الأزرق كزرقة مياه البحر الصافي. وبذلك أبدع حرفيوا دار شوبارد المهرة، من خلال هذا التصميم الذي يتخطى حدود الزمان، درّة فريدة ونفيسة تعبّر عن مدى خبرتهم وإتقانهم لفن صناعة المجوهرات الفاخرة (Haute Joaillerie).
عقد بديع مرصّع بأحجار تورمالين بارايبا يسطع كنجم جديد في مجموعة شوبارد من المجوهرات الفاخرة
 
بريق بلون زرقة البحر لأحجار تورمالين بارايبا
تقدم كارولين شوفوليه عقداً جديداً مرصّعاً بالألماس وتورمالين بارايبا الأزرق النادر أضافته مؤخراً إلى مجموعة (Precious Lace) المتألقة بإبداعاتها الساحرة. ينساب هذا العقد على جِيد المرأة التي ترتديه كشريط ناعم من الدانتيل فيضفي عليها ومضات من الجاذبية الفاتنة، في حين يتخلل زخارفه البرّاقة المفرّغة لمحات من خلجان بعيدة تتماوج على شطئانها المياه الزرقاء الصافية. ليجمع بذلك هذا العقد بين التصميم الفريد والأحجار الكريمة النادرة.
تحت سقف ورشات الدار، حرصت كارولين شوفوليه، الرئيس الشريك والمدير الفني لدار شوبارد، على أن يتصدر مركز هذه التحفة الاستثنائية حجر تورمالين بارايبا بوزن 34,63 قيراط مستورد من

2 / 4
الموزمبيق، لا سيما أن هذا الحجر المميز يشتهر بلونه الأزرق الفيروزي النادر ويعد أحد أكثر أنواع التورمالين طلباً ورواجاً. وإلى جانب هذا الحجر النفيس تتناوب تنسيقات رائعة من أحجار الألماس بقطع كمثري ودائري، فتضفي بريقاً مبهراً على هيكل العقد الجديد المصنوع من الذهب والتيتانيوم.
يعرض هذا العقد حالياً للبيع الخاص في دار سوذبيز للمزادات التي تشتهر بخبرتها وعرضها لأروع المجوهرات في العالم.
بصمة متجددة على الدوام
تميزت مجموعة (Precious Lace) منذ إنشاءها بروعة زخارفها المتداخلة التي تجمع بين بريق وحيوية الأحجار الكريمة فتضفي على إبداعاتها تأثيرات ساحرة. وتنعكس رقة ونعومة الزخارف المفرّغة من بين حنايا الروائع التي أبدعتها أيدي الصاغة المهرة، لتتجلى من خلال ترصيعات الأحجار الكريمة الخفيفة الوزن، والخطوط الهيكلية المميزة لهذه المجموعة التي تمد جسور الوصل بين عالميّ المجوهرات الفاخرة أو الأزياء الراقية. وأصبحت هذه الخطوط الكلاسيكية والعصرية في آن معاً بما تتسم به من دقة واتساق بمثابة بصمة مميزة لإبداعات الدار باعتبارها تجسيد لخبرة الدار العريقة وعبقريتها الإبداعية في مجال صناعة المجوهرات.
مجموعة شوبارد من المجوهرات الفاخرة (Haute Joaillerie)
بفضل مساعدة ورشات دار شوبارد لصناعة المجوهرات الفاخرة (Haute Joaillerie) التي تضم أكثر من 30 تخصصاً حرفيّاً فنياً، تعمل كارولين شوفوليه بلا كلل أو ملل لتمنح قطع المجوهرات كل ما تستطيعه من قوة وأناقة ولتتوقع الطريقة التي سترغب النساء بارتداءها وفقاً لها. فمنذ انضمامها لكوادر الدار في الثمانينيات، لم تتوقف يوماً عن تخطي الحدود الراسخة، وتحدي المفاهيم التقليدية، وإضفاء نهج جديد من الأناقة والأخلاقيات على عالم صناعة المجوهرات الفاخرة. ومن بين مبادراتها الرائدة، تعتبر كارولين شوفوليه واحدة من أكثر الأصوات تأثيراً في الترويج لمفهوم الرفاهية المستدام
وبموجب ذلك أصبحت دار شوبارد في عام 2018، أول دار كبرى لصناعة الساعات والمجوهرات تلتزم باستخدام الذهب الأخلاقي بنسبة 100%.
لمحة عن دار سوذبيز للمزادات
تأسست دار سوذبيز للمزادات في عام 1744 لتكون وجهة رائدة على المستوى العالمي لعشاق الفن والترف. وتعزز إمكانية الوصول لأعمال الفنون الجميلة والقطع النادرة ومن ثم تذوق فنها الرفيع والحفاظ عليها، وذلك من خلال إقامة المزادات وإتاحة قنوات الشراء الآني بما فيها المبيعات الخاصة والتجارة الإلكترونية وتجارة التجزئة. ويتم دعم سوق الدار العالمي الموثوق من خلال منصة تقنية رائدة في الصناعة وشبكة من المتخصصين تغطي 40 دولة و 50 فئة متنوعة، تتضمن: الفن المعاصر والفن الانطباعي والحديث والتحف القديمة والأعمال الفنية الصينية والمجوهرات والساعات والنبيذ والمشروبات الروحية وأعمال الديكور الداخلي وغيرها الكثير.
تفاصيل تقنية
مجموعة (Precious Lace)
عقد مصنوع من التيتانيوم والذهب الأخلاقي الأبيض عيار 18 قيراط مصادق بشهادة التعدين العادل، ومرصّع بحجر تورمالين بارايبا بوزن 34,63 قيراط، بالإضافة لأحجار تورمالين بارايبا كمثرية القطع (بوزن إجمالي 35,77 قيراط)، وأحجار ألماس كمثري القطع (31,56 قيراط)، وأحجار ألماس دائري القطع (11,82 قيراط).
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق