في لندن ،الوفاة لا تعنى بانه لن يتم الاحتفال بعيد ميلادك كما جردت العادة ،خصوصا اذا كنت فنانا مشهورا ،وبالأخص اذا كنت مايكل جاسكون ،الذي رغم مغادرته لهذا العالم مازال اسطوره يسعى الجميع لتقليدها،فقد تجمع محبوا الفنان الراحل في لندن

وقلد المتجمعون رقصاته وحركات قدميه حول التاج الأبيض المضاء الذي أقامته شركة سوني ميوزيك على الضفة الجنوبية لنهر التيمز والذي سيبقى هناك ليوم واحد فقط.

وقالت مايا توماس (31 عاما) “أول مرة رأيته بشخصه كان عمري 18عاما، جاء إلى لندن وحدثت حالة من الهوس”. وأضافت أن جاكسون كان “خجولا بحق، لكنه كان أيضا جذابا جدا جدا”.

ومضت قائلة “كان يحاول دائما أن يجعل جمهوره على راحته”.

واشتهر جاكسون بأغان مثل (باد) و(بيت ات). وكان يتدرب استعدادا لسلسلة حفلات في لندن قبل وفاته المفاجئة عام 2009 عن 50 عاما.

اقرأي أيضاً