أخبار خفيفة
أخر الأخبار

كيت ميدلتون تحدث سابقة في تاريخ بريطانيا وأول منصب تشغله امرأة

غادرت أميرة ويلز، كيت ميدلتون، إجازتها العائلية، وانفصلت عن زوجها الأمير وليام، وأطفالهما الثلاثة، الذين استمروا في إجازتهم بعيدين عنها.

واضطرت ميدلتون إلى ترك عائلتها، لبدء وظائفها الملكية الجديدة،وكان آخر واجب ملكي نفذته كيت، هو رعايتها الرجبي الإنجليزي، في الخامس عشر من شهر أكتوبر الماضي، قبل أن تغيب عن المشهد الملكي بشكل كامل، خلال الأسبوعين الماضيين، بعد أن قررت قضاء الوقت هي وزوجها الأمير وليام مع أطفالهما.

 

أول منصب تشغله امراة

في عطلة نهاية الأسبوع، ستعاود أميرة ويلز نشاطها، بتأكيدها حضور ربع نهائي كأس العالم للرجبي، وتشجيع منتخب بلادها أمام بابوا غينيا، في المباراة التي ستقام يوم السبت المقبل.

وتكتسب هذه المباراة أهمية خاصة لأميرة ويلز، إذ إنها تعد الأولى، بعد أن خلفت زوجها، وحلت بمنصبه كراعية للدوري، إضافة إلى تعيينها رئيساً فخرياً لاتحاد الرجبي البريطاني بنفس الوقت.

انتقادات تطال كيت ميدلتون والسبب ابتسامتها العريضة

ويشكل وجود كيت في هذا المنصب سابقة بتاريخ المملكة المتحدة، إذ إنها أول امرأة ملكية تشغل هذا المنصب، ولهذا السبب قررت التقاء منتخب إنجلترا وبابوا غينيا، على أرض الملعب قبل بدء المباراة.

وقالت كيت إنها ستشارك، خلال اللقاء، “دقيقة عدم الصمت”، التي ستتم الدعوة إليها، بهدف مكافحة الأضرار الكبيرة، التي يخلفها الصمت على الصحة العقلية للرجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم