لمن تبحث عن عمل يدر لها الكثير من المال والشهرة ،هناك وظيفة شاغرة بانتظارك ،فبعد اربع سنوات من العمل معا اثار طرد ستيفاني شيبرد، مساعدة نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان ضجة كبيرة في عالم الصحافة ،خصوصا ان الثنائي كان يظهرا سوية في غالب المناسبات.

وبسبب علاقتها بآل كارداشيان، حظيت الشابة بشهرة كبيرة وكانت محط وكانت محط اهتمام وسائل الاعلام العالمية وباتت متابعة بشكل كثيف على مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما تطبيق “انستغرام”.

IMG 8296 كيم كاريشيان تطرد مساعدتها من عملها

ونشرت مجلة “هاربرز بازار” معلومات لا يعرفها الجميع عن الشابة التي طردتها كيم، حيث كان سبب الطرد كما افصحت كيم بان الشابة ليست على المعرفة الكاملة لعملها، بحسب وصفها.

ستيفاني ،والتي بدأت شهرتها منذ  رقصت في عرض “كليفلاند كافالييرز” عندما كانت تبلغ من العمر 18 عاماً، ثم انتقلت إلى لوس آنجلوس سعياً لمهنة في الرقص، لكنها حصلت على وظيفة المساعدة الخاصة، وعملت مع ميكي ميندن وإريكا غيراردي في السابق، ومن بعدها انتقلت للعمل مع كارداشيان.

IMG 8297 كيم كاريشيان تطرد مساعدتها من عملها

واشارت الى أنها أجرت مقابلتين قبل أن تحصل على الوظيفة، حيث قابلت مساعدة كريس جينر، ثم التقت بكيم مباشرة في منزلها.

اما عن طبيعة عملها مع كيم فقد شمل جدول أعمالها بأكمله وتنظيمه، وأيضاً القيام بالغسيل، وحجز تذاكر السفر، وتجميع عربة ابنتها نورث، وحمل حقائب السفر، وحجز السيارات، وكل شيء آخر، حتى أنها فتشت سان فرانسيسكو بأكملها بحثاً عن لعبة بطاقات “ضد الإنسانية” لأن كايني كان مهووساً بها.

ومن بعدها ترقت إلى كبيرة مسؤولي التشغيل في العلامة التجارية كارداشيان ويست، وقامت بأعمال المساعدة التنفيذية إلا أنها لم تنجح بذلك، فكان نصيبها الطرد والوظيفة اليوم شاغرة.

اقرأي أيضاً