ساعات و مجوهرات

مجموعة ساعة شوبارد الرمزية الشهيرة تواصل دورانها الراقص

تطل مجموعة ساعات شوبارد الرمزية (Happy Diamonds) مع سوار جديد بتصميم يلتف حول المعصم مرتين مصنوع من جلد نابا (nappa) الفائق النعومة ليضمن إحساساً ناعماً وطريّاً على المعصم. تتميز الساعة بعلبة مصنوعة من الذهب الأخلاقي الوردي عيار 18 قيراط تحتضن داخلها ميناء من عرق اللؤلؤ التاهيتي. ويحيط بالعلبة هالة تشكّل مسرحاً تتراقص فيه خمسة ألماسات من ألماسات شوبارد الرمزية المتراقصة.
ساعة شوبارد happy diamonds
تستعرض إبداعات مجموعة (Happy Diamonds) الفريدة من الساعات والمجوهرات بوضوح مدى موهبة الحرفيين في دار شوبارد وقدرتهم على زرع الجمال و”بهجة الحياة” في حياتنا اليومية. وأضيف مؤخراً إلى هذه الساعة الشهيرة سوار من جلد نابا (nappa) الطري بلون رمادي يتلائم مع لون الميناء وتبرز عليه خياطة بلون بيج ذهبي. يلتف هذا السوار مرتين حول المعصم ليسلط المزيد من الضوء على الحضور اللافت لهذه الساعة الذي يشع بسحرها المبهج.
يبلغ قطر علبة هذا الموديل من ساعة (Happy Diamonds) الأنيقة 26ملم، مما يتيح لها أن تلف باستدارتها الفاتنة والمفعمة بالأنوثة حول معصم اليد ببراعة متناهية وذلك بفضل بنيتها العبقرية، لاسيما أن العلبة الأساسية التي تؤطر عرض الوقت يحيط بها إطار آخر يشبه الهالة، ويفصل بينهما فراغ تطوف فيه بحريّة خمسة ألماسات بين طبقتين من الزجاج الكريستالي، وتتلائم بدورها مع حجرين من الألماس يظهران على طرفيّ العلبة عند موضعي الساعة 6 والساعة 12.
ساعة شوبارد happy diamonds
وبلمسة عبقرية متوقعة من حرفيوا شوبارد وضع الزر الضاغط المخصص لضبط الوقت على الجهة الخلفية للعلبة، لتحاشي الحاجة لوجود التاج مما يجعل الساعة تبدو أكثر خفّة ناهيك عن الحفاظ على استدارتها المثالية. ويمكن لهذا الموديل من ساعة (Happy Diamonds) أن يطلق العنان للأداء الراقص البديع واللامتناهي للألماسات المتراقصة، تماماً كباقي الرقصات التي نظمتها شوبارد منذ ابتكارها لفكرة الألماسات المتراقصة في عام 1976.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
we manufacture and export machines related to production lines with international specifications www.lionmak.com