تكنولوجيا

MERCEDES-BENZ TRUCKS تحتفل بمرور 125 عامًا من الريادة والتميز

شهد العالم ابتكار أول شاحنة مزودة بمحرك بواسطة (Mercedes-Benz) قبل 125 عامًا؛ ومنذ ذلك الحين، فإن الشركة تعمل بثبات على تعزيز المزيد من الابتكارات في شتى المجالات.

كشف المهندس “غوتليب دايملر”، مؤسس شركة (Daimler AG) بالشراكة مع “كارل بنز ” المؤسس الثاني للشركة، عن اختراعه لأول شاحنة مزودة بمحرك في عام 1896، وسرعان ما تم الاعتراف بذلك الابتكار المذهل باعتباره علامة فارقة في قطاع صناعة السيارات. النجمة ثلاثية الرؤوس هي شهادة تثبت أن العلامة التجارية (Mercedes-Benz) هي أشهر علامة تجارية لشركة (Daimler-Benz AG) السابقة.

MERCEDES-BENZ TRUCKS تحتفل بمرور 125 عامًا من الريادة والتميز 

نجاح غير مسبوق حققته الشاحنة المبتكرة “فونيكس” المجهزة بناقل حركة رباعي السرعات مع سير ومحرك ذي أسطوانتين بقدرة 4 أحصنة، تحميه نوابض حلزونية فهو شديد الحساسية للاهتزازات حيث كانت السيارة تسير على عجلات حديدية صلبة. تميزت الشاحنة بتصميم بدائي يضع السائق في المقدمة على مقعد طويل مع عجلة كبيرة مثبتة على عمود رأسي للتوجيه.

 

شاحنة مبتكرة تُعد علامة فارقة في قطاع صناعة شاحنات النقل في جميع أنحاء العالم؛ تم بيعها بعد أسابيع إلى نقابة السيارات البريطانية المحدودة بمقرها في لندن، وهي شركة سيارات تعتمد على الحصول على أكبر قدر ممكن من براءات الاختراع للسيطرة على قطاع صناعة السيارات.

وإضافة إلى هذا العام المميز، فقد مر ربع قرن منذ أن كرمت الشركة ذكرى “فونيكس” المئوية من خلال إطلاق شاحنة “Actros” من (Mercedes-Benz)؛ أول شاحنة من نوعها مع مكونات يتم التحكم فيها بالكامل بالاتصال بين وحدات التحكم المختلفة في السيارة بواسطة نظام “كان باص” ناقل شبكة التحكم النطاقي، ونظام مكابح الطوارئ الآلية.

تم تصميم هذه الشاحنة خصيصًا للنقل والتوزيع لمسافات طويلة، وصولًا إلى الجيل الخامس الآن ولا تزال في الصدارة وتتميز بموثوقية في الاستخدام يوماً تلو الآخر مع تقديم أداء وكفاءة عاليين.

تحرص الشركة على توفير أقصى سبل الراحة وعوامل السلامة والأمان من خلال تزويد شاحنات “Actros” الجديدة بأحدث أنظمة الاتصال ودعم السلامة لتزود السائقين بالقيادة المثلى مع تحسين الأداء لترشيد استهلاك الوقود. ولقد ذاع صيتها بأحدث التقنيات والأنظمة الأولى من نوعها التي تتميز بها في قطاع شاحنات النقل بما في ذلك بنظام مكابح الطوارئ الآلية “مساعد المكابح الفعال”، و”مساعد الحماية الجانبية”، و”نظام التحكم التنبؤي”، ونظام قف وسر للتحكم الذاتي بالمسافة بين المركبات حتى أثناء التكدس المروري، والكاميرا المرآة “ميرور كام” المبتكرة بدلًا من مرآة الرؤية الخلفية التقليدية.

وإضافة إلى كل ما سبق، تحتفي الشركة بذكرى 75 عامًا مضت على اختراع أول شاحنة من طراز “يونيموج”، وهي مركبة تجسد اللمسات الفنية المميزة لدى (Mercedes-Benz). تشتهر شاحنة “يونيموج” بالديناميكية المذهلة، والقوة الفذة، والاعتمادية المطلقة مع تعدد الاستخدامات بفضل ما تتمتع به الشاحنة من أحدث التقنيات، فهي صممت لتحمل الطرق الوعرة ومواجهة جميع التحديات، كما تعمل لتنفيذ المهام الصعبة أو القيام بالاستكشافات أو الإغاثة في حالات الكوارث.

لحظات تاريخية في عمر هذا الكيان الضخم مع الكثير من الإنجازات عبر شاحنات تصل إلى أماكن يتعذر الوصول إليها، إلا أن (Mercedes-Benz) على مستوى العالم وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تظل تتطلع دائمًا إلى مستقبل أفضل لاستمرار الريادة وقيادة قطاع صناعة السيارات من خلال توفير أعلى معايير الجودة، والسلامة والأمان، مع الموثوقية.

 

صرح “أولاف بيترسن” مدير عام شركة (Daimler) للمركبات التجارية الشرق الأوسط وشمال إفريقيا (ش.م.ح) قائلًا: “بينما نحن فخورون للغاية بتاريخنا الحافل بالإنجازات، فإننا نتطلع دائمًا إلى المستقبل. تسكن بداخلنا روح الريادة، ونحن على دراية تامة بالمتطلبات المتنوعة والمتغيرة لمختلف الأسواق داخل المنطقة”.

واستكمل حديثه قائلًا: “سنظل على اتصال بعملائنا مع التزامنا بتزويدهم بأفضل حلول النقل، والدعم اللازم، وأفضل المركبات والخدمات الممكنة في جميع المجالات وعلى مدار الساعة “.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم