أخبار خفيفة

اشتباكات لندن الى الأسوأ وعمدة لندن يدعو الى تقييد الحركة

حث رئيس بلدية لندن صادق خان، البريطانيين على الابتعاد عن وسط العاصمة السبت مع الاستعدادات الخاصة بمواجهة محتملة بين محتجين مناهضين للعنصرية وجماعات يمينية متطرفة.

وغطت السلطات تماثيل شخصيات تاريخية من بينهما تمثال ونستون تشرشل بالألواح الخشبية أمس الجمعة قبل مظاهرات جديدة متوقعة في لندن بعد أن تصدر التمثال الرموز المستهدفة لمجموعات مناهضة للعنصرية.

وقال خان: “لدينا معلومات مخابراتية تفيد بأن مجموعات من اليمين المتطرف ستأتي إلى لندن وتقول ظاهريا إن هدفها حماية التماثيل لكننا نعتقد أن التماثيل قد تكون نقطة تفجر محتملة للعنف”، بحسب راديو (بي.بي.سي).

ودعا خان المواطنين لعدم المشاركة في مظاهرات خلال جائحة كورونا بعدما وردت دلائل من الولايات المتحدة على أن من بعض من شاركوا أصيبوا بالعدوى.

وقبل أيام تعرض تمثال تشرشل، الذي قاد بريطانيا وقت الحرب العالمية الثانية، والموجود خارج مبنى البرلمان للرش بطلاء وكتابة عبارات ورسوم جرافيتي بعد مظاهرة اتسمت بالسلمية بشكل كبير على مقتل الأمريكي جورج فلويد الأسود الأعزل بعد أن جثا ضابط أبيض من شرطة مدينة منيابوليس بركبته على رقبته لما يقرب من تسع دقائق.

جورج فلويد لندن

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أمس الجمعة إن “من السخيف والمخزي” أن يتعرض تمثال تشرشل لمحاولة الهجوم.

وكتب قائلا “نعم، كان يعبّر في بعض الأحيان عن آراء غير مقبولة لدينا اليوم، لكنه كان بطلا ويستحق تماما هذا النصب التذكاري”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق