المرأة الحاملصحةلقطات

اكتئاب مابعد الولادة

كثيرات هن اللأمهات الجدد اللواتي يصبن بإكتئاب مابعد الولادة, إذا لم نقل أجمعهن يصبن بذلك  الإكتئاب .هناك سببان أسياسيان للاكتئاب بعد الولادة :
1 ـ سبب عضوي فيزيولوجي متعلق بمستوى الهرمونات الحملية في الجسم , هذه الهرمونات تفرزها المشيمة وبنزول المشيمة بعد الولادة مباشرة يهبط مستوى الهرمونات في الدم بشكل حاد مما يفسر حدوث الاكتئاب …
2 ـ سبب نفسي متعلق بمستوى التوقعات التي تضعها الحامل حول الولادة والمولود الجديد وتفاجؤها بأن الواقع مختلف تماماً عن التوقعات , فالمولود لا يشبه الصورة النمطية التي تسكن خيالها حول الملاك النائم الجميل , بل هو مسؤولية وبكاء وصعوبة ارضاع واقياءات واسهالات ومغص ويجب أن تسهر وتتعب ولا تنام إلا قليلاً لتعتني به ولا تخرج من البيت ولا تمارس نشاطاتها المعتادة بسببه , فهي سجينة أمومتها لأجله … هذا يشكل صدمة نفسية وخيبة أمل لديها مما يجعلها تصاب بالاكتئاب ( حدث هذا الأمر بالتفصيل لي حين ولادة ابنتي الأولى التي حضرتُ كل شيء لاستقبالها كما في جورنلات الأطفال تماماً وصعقت بصعوبة الاعتناء بها بعد ولادتها فأصبتُ بالاكتئاب ) …
بالإضافة إلى تراكم التعب المزمن للحامل أثناء الحمل وغياب الزوج أو الأهل أثناء وبعد الولادة بسبب السفر أو غيره … كل ذلك يزيد الشعور بالاكتئاب .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم