شخصيات

الملكة تتخلى عن منصبها هذا الذي شغلته لكيت ميدلتون

لابد ان كيت ميدلتون من الاقرب الى الملكة إليزابيث ولا داعي للادلة، التي تظهر يوما بعد يوم ،واليوم قررت الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا، التنازل لدوقة كامبريدج كيت ميدلتون عن منصب راعية الجمعية الملكية للتصوير الفوتوغرافي. وهو المنصب الذي شغلته الملكة على مدى الـ67 عاماً الماضية.

كيت ميدلتون

وتحمس الكثيرون لقرار الملكة واعتبروا أن كيت تملك الكثير من المؤهلات التي تجعلها الأنسب لتولى هذا الدور. فقد درست تاريخ الفن في جامعة سانت أندروز، كما ساهمت العام الماضي في تنسيق عرض القطع الفنية في معرض التصوير الفوتوغرافي في العصر الفيكتوري والذي أُقيم داخل متحف “ناشونال بورتريت غاليري” في لندن.

هذا بالإضافة إلى ما تتمتع به كيت من موهبة قوية في مجال التصوير الفوتوغرافي والتي تتضح من خلال الصور الرائعة التي تلقتها كيت لأطفالها الثلاثة الأمير جورج والأميرة شارلوت والأمير لويس. وتوثق من خلالها لحظات هامة في حياتهم مثل أعياد الميلاد واللحظات الأولى في الحضانة وغيرها من الأحداث المميزة. وقد أشاد مصورون محترفون بقدرة كيت على التقاط صور تتسم بالتلقائية وعدم التصنع

الملكة إليزابيث تحتفل بعيد ميلادها الرسمي من قلعة ويندسور

وبعد وقت قصير من الإعلان عن الخبر شاركت كيت في ورشة عمل للأطفال أُقيمت تحت رعاية الجمعية الملكية للتصوير الفوتوغرافي وبمشاركة ممثلين عن منظمة “أكشن فور تشيلدرين” التي تهتم بدعم الأطفال المحتاجين وهي إحدى المؤسسات الخيرية التي ترعاها دوقة كامبريدج. وتناولت ورشة العمل مجموعة متنوعة من الموضوعات من بينها اللوحات الفنية والإضاءة والألوان. كما ناقشت دور التصوير الفوتوغرافي في مساعدة الشباب على التعبير عن أفكارهم ومشاعرهم.

وكانت الجمعية الملكية للتصوير الفوتوغرافي قد تأسست في عام 1853 تحت رعاية الملكة فيكتوريا والأمير ألبرت. وتضم الجمعية الآن الآلاف من الأعضاء كما أنها تنظم العديد من الأحداث والفعاليات الفنية على مدار العالم سواء داخل المملكة المتحدة أو خارجها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق