لقطات

تحذير لوي فوتون وتهديد برفع دعوى تضليل وخداع

فيديو يظهر ضرب العاملين للنعام وقتلهم أمام بعضهم البعض عند موردين لوي فيتون في حين إدعاء المدير التنفيذي المعاملة الإنسانية لكل الحيوانات التي يتم استخدام جلودها.

لوي فوتون

وقد وجهت منظمة بيتا رسالة عاجلة مطالبة الرئيس التنفيذي مايكل بورك بتوقفه فورا عن تصريحاته المغلوطة حول معاملة الحيوانات التي تقتل من أجل منتجات شركته.

إن ما وثقته المنظمة عما يحدث في أكبر مسلخ للنعام والذي أصبح موردا فيما بعد للوي فيتون قد كشف كيف يجبر العاملون في المسلخ حيوانات النعام الجزعة على الدخول في صناديق الصعق والذي يتسبب في تساقطهم واحدا تلو الآخر ليتم بعد ذلك شق أعناقهم أمام بعضهم البعض. وقد كشف الفيديو أيضا كيف يقوم العاملون بضرب النعام على وجوههم أثناء نقلهم للمسلخ.

على مدى السنوات الماضية قامت منظمة بيتا والداعمين لها حول العالم بفضح ما يحدث في مزارع الفرو إذ تصعق الحيوانات وتضرب بالهراوة وتسمم بالغاز وكثيرا ما تسلخ حية، ولكن بالرغم من كل هذه الإجراءات القاسية المتبعة يصرح بورك في لقاء حديث ” أستطيع أن أضمن أن الحيوانات تعامل بإنسانية متناهية في مزارعنا “.

قارورة الماء في الصيف ..لغم متفجر

وقد صرح جايسون بايكر نائب الرئيس للحملات الدولية في منظمة بيتا ” إن إصرار لوي فيتون على أن ضرب النعام على وجوههم وشق أعناقهم يعتبر معاملة إنسانية لأمر مخزي ويجب أن يحاسبوا عليه” وأضاف ” ليس على المتسوقين أن ينتظروا لوي فيتون ليقوم بما هو صحيح بل بإمكانهم البدء بالتغيير بمقاطعتهم المنتجات المصنوعة من جلد الحيوانات والفراء وأي منتج آخر يحوي منتجات حيوانية “

وتحث منظمة بيتا والتي يندرج تحت شعارها ” إن الحيوانات ليست ملكا لنا لنرتديها ” والتي تعارض التمييز بين الفصائل والذي يعتبر فكرا سائدا قائما على اعتبار الإنسان نفسه أفضل من غيره من الكائنات، لوي فيتون على أن ينضم لغيره من دور الأزياء مثل شانيل ، هيوغو بوس ، كالفين كلاين،فيكتوريا بيكام وفيفيان ويستود في مقاطعتهم لاستخدام جلود الحيوانات النادرة والفراء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق