مشاهير

محامي شيرين عبد الوهاب يعلن خروجها من المستشفى

محامي شيرين عبد الوهاب يعلن خروجها من المستشفى 

محامي شيرين يؤكد خروجها من المستشفي: ستتحدث لجمهورها في فيديو خلال ساعات.

أكد ياسر قنطوش محامي الفنانة شيرين عبدالوهاب، أنها خرجت من المستشفى، وفي طريقها إلى منزلها.

وقال “قنطوش” في منشور بحسابه في فيسبوك، إن شيرين تعافت تماما وهي بكامل صحتها وبصحة جيدة، مشيرا إلى أنها ستخرج بنفسها في فيديو خلال ساعات لتتحدث مع جمهورها..

وجاء في بيان صحفي تمت مشاركته من مصطفى كامل نقيب الموسيقيين “إلى كل الجمهور المصري والعربي و كل من ساند ودَعم ودعا إلى الله أن يُتم شفاء الفنانه الكبيره والصوت المصري المُشرف، اطمئنوا.. شيرين عبد الوهاب بمنزلها الآن وتحدثنا سوياً لأكثر من نصف ساعه، وهي بكامل صحتها ولياقتها وإبتسامتها الجميله وقريباً بإذن الله تُمتعنا وتُشجينا جميعاً كجمهور مصري وعربي .

وكانت خلال الساعت الماضية قد أثيرت ضجة، بعد التسجيل الصوتي لشيرين عبدالوهاب المرسل الى محاميها تطلب فيه الخروج من المستشفى.

أكد محامي الفنانة شيرين عبد الوهاب، أن التقرير الصادر بشأن صحة موكلته الذي تم إصداره مؤخرا، يثبت أنها لا تحتاج لعلاج إلزامي بالمستشفي.

ونشر المحامي ياسر قنطوش، تسجيلا صوتيا للفنانة شيرين قال أنه ينشر بناء علي طلبها، قالت فيه “شيرين” : “مساء الخير يا أستاذ ياسر، من فضلك أعمل أي حاجة عشان أخرج من المستشفي لأنهم مضوني على ورقة معرفش هي إيه ولا ورق ايه”.

وأعربت شيرين في رغبتها مغادرة المستشفي قائله : “أنا عايزة أخرج من المستشفى أنا بقيت كويسة، وأطمنت على نفسي أنا بقالي أكثر من 20 يوم هنا وعايزة أخرج ضروري يا أستاذ ياسر من فضلك”.

ونشر قنطوش في أعقاب التسجيل بيانًا عبر صفحته الرسمية على موقع الفيسبوك قال فيه: ” بعد الاطلاع على التقرير الصادر من المجلس القومي للصحة النفسية بخصوص الحالة الصحية للفنانه شيرين عبدالوهاب والذي صدر من لجنة طبية مختصة من المجلس القومي للصحة النفسية، وتضمن التقرير أن حالة الفنانة بصحة جيدة ومستقرة ولا تحتاج إلى علاج إلزامي داخل المستشفى، وأنها بصحة جيدة ومتزنه نفسيًا “.

مضيفا : “عند ارسال هذا التقرير الذي يستوجب خروجها من المستشفى، تم ارغامها على توقيع أوراق لا تعلمها بأنها تريد الاستمرار في المستشفى، وهذا مغاير للحقيقة”.

وتقدم قنطوش ببلاغ للنائب العام ضد المستشفى، مطالبًا بقدوم وكيل من النيابة لسؤال شيرين عبد الوهاب عن حقيقة رغبتها في ترك المستشفى من عدمه، مشدداً علي قيامه برفع دعوى قضائية ضد المستشفي ومرفق بها الحالة الصحية لـموكلته.

متهماً المستشفي بإبقاء الفنانة المصرية المعروفة دون ارادتها، بسبب ما يتحصل عليه مالكي المستشفي من أموال نظير فترة علاجها، والتي قال أنها تقدر ب 150 ألف جنيه شهرياً.

شيرين متزنة نفسياً و أجبروها على توقيع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم