غير مصنفلقطات

دول مجلس التعاون الخليجي تحطم الرقم القياسي العالمي لأكبر عدد تعهدات للحفاظ على المياه في اليوم العالمي للمياه

تعهّد آلاف الناس من مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي بدعم حملة ساعة المياه (Water Hour) في اليوم العالمي للمياه 2021 والموافق ليوم 22 مارس. ويعدّ التعهّد وعداً بالحفاظ على المياه من خلال القيام بتعديلات بسيطة على أسلوب الحياة ابتداءً من اليوم، بما في ذلك التعهّد باستخدام غسالة الصحون بدلاً من غسل الأطباق يدوياً، وإغلاق الصنبور أثناء تنظيف الأسنان وإصلاح جميع التسريبات في الصنابير والحمامات. وفي غضون 24 ساعة فقط، قدم الناس من مختلف أنحاء المنطقة تعهّدات عبر الإنترنت بالمساهمة في تحقيق مستقبل أفضل، ليتمكنوا بذلك من تحطيم الرقم القياسي العالمي في موسوعة جينيس لأكبر عدد من التعهّدات بالحفاظ على المياه في يوم واحد.

يواجه الكوكب خطر شحّ المياه مع تزايد عدد السكان وتضاعف الطلب على المياه في الزراعة والصناعة، إلى جانب تاثيرات التغيّر المناخي. ويتيح اليوم العالمي للمياه في 22 مارس فرصة التأمل بأهمية وقيمة المياه في حياتنا والتفكير بسبل حماية هذا المورد الحيوي قبل فوات الأوان، إذ تعدّ المياه مورداً محدوداً على الرغم من كونها تغطي 70% من الكوكب. ووفقاً لدراسات الصندوق العالمي للطبيعة، قد يعاني ثلثا سكان العالم من شحّ المياه بحلول عام 2025، الأمر الذي يؤكد ضرورة اتخاذ إجراءات حاسمة للحفاظ على المياه.

ويمكن لبضعة تعديلات بسيطة على الحياة اليومية أن تحدث فرقاً كبيراً في الحفاظ على المياه، الأمر الذي تسعى إليه مبادرة ساعة المياه من خلال تسهيل مشاركة الناس في هذه المهمة عبر تعهّدات قابلة للإدارة وسهلة التطبيق في الحياة اليومية. وتنسجم الحملة مع أهداف استراتيجية الأمن المائي لدولة الإمارات 2036 ورؤية السعودية 2030، وتهدف إلى الحفاظ على المياه وضمان استدامتها للأجيال القادمة.

وتعدّ هذه الحملة واحدةً من المساهمات العديدة التي أطلقتها فينيش، العلامة الأولى لمنتجات غسالات الصحون الأوتوماتيكية في المنطقة، للحفاظ على المياه حول العالم، وضمان عدم هدرها خلال عملية غسل الصحون.

هذا وتألق برج خليفة بعرض ضوئي مميز احتفالاً بإنجاز الأمة في تحطيم رقم قياسي عالمي في موسوعة جينيس للأرقام القياسية واحتفاءً بالأفراد المشاركين في المبادرة، الذين ستسهم مشاركتهم في إحداث فرق كبير على مخزون المياه والعالم بمجمله.

وسيتحدث كل من طاهر مالك، نائب الرئيس الأول لشركة ريكيت بنكيزر لمنتجات الصحة والنظافة في آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا؛ وأحمد خليل، المدير الإقليمي لشركة ريكيت بنكيرز في المملكة العربية السعودية عن حملة ساعة المياه، ويشاركان آراءهما حول مبادرة التعهّدات وتحطيم الرقم القياسي العالمي في موسوعة جينيس للأرقام القياسية، كما سيقدمان نصائح حول سبل الحفاظ على المياه في ممارسات الحياة اليومية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق