علاقات

ما هي علاقة التخيل في قوانين الجذب ؟

ما هي علاقة التخيل في قوانين الجذب ؟

ما هي علاقة التخيل في قوانين الجذب ؟

 السبب في أن للتخيل قوة كبيرة هو أنك عندما تتخيل نفسك وأنت تمتلك ما تريد فذلك يولد أفكار ومشاعر بأنك بالفعل حصلت على ما تريده الان.
والتخيل هو فكرة مركزة على شكل صورة لها قوة تردد عالية..فالذي سيحصل هو انك عندما تبث تلك الفكرة على هيئة صورة فإنها ستعود اليك على شكل واقع كما تخيلته بالضبط.
مثلا عندما تفكر في الذهاب للسوق..هذه فكرة.
أما عندما تتخيل نفسك فعلا في السوق وانت تمشى وتلمس الملابس وتشتريها وتقيسها وتدفع ثمنها ..هذا تخيل.
العقل الباطن لا يفرق بين ماإذا كان ما تفكر به خيالا أو حقيقة..فعندما تتملكك الأحاسيس بأن ما تريده أصبح لديك ..فالذي يحدث هو أن عقلك الباطن يقوم بإرسال هذه الفكرة أو التخيل فتعود كواقع ملموس.
فكر في كل المخترعات الموجودة ( الصنعية ) حولك الآن..سببها هو أن شخصا ما فكر فكرة ورءاها صورة واضحة في خياله..وعندما تمسك بتلك الفكرة..جذب لنفسه جميع الأسباب والطرق التي جعلته يخترع ويصنع ما أراد.
في الحقيقة..ليست الفكرة أو الصورة التي تتخيلها هي ما يخلق عملية الجذب..بل “الشعور” المصاحب لتلك الفكرة..
مثلا إذا فكرت أفكار إيجابية أو تخيلت الحصول على ما تريد فإن ذلك لن يكون كافيا إذا لم يصاحب تلك الفكرة الشعور الحقيقي بأنك حصلت فعلا على ما تريد واكتفيت منه و شعرت بالسعادة لتملكه..ومجرد الخيال لا يخلق أي طاقة أو قوة لجلبه اليك.
مثلا لو كنت تتخيل بيت جديد..فاشعر حقا بتملكك له..لا تقول” أتمنى أن أعيش في ذاك البيت” أو “يوماً ما سيكون لدي ذاك البيت”
لأن الصيغة هذه في المستقبل..وسيكون دائما مستقبل ولن يكون في يوم من الأيام شيء حاضر.
قل : ( أنا أمتلك بيتاً ) بصيغة الحاضر
تذكر ..ليست وظيفتك ولا بأي شكل من الأشكال أن تعرف كيف سيحصل كل ذلك..كلما آمنت بأن الشيء أصبح لك بعد أن طلبته من الله سبحانه..فإن الطريقة ستظهر أمامك بكل يسر وسهولة وبدون عناء.
قال النبي صلى الله عليه وسلم : { لو توكلتم على الله حق توكله لرزقكم ، كما يرزق الطير ، تغدو خماصا ، وتروح بطانا } .

مواضيع أخرى : 

وصفة سهلة في اختطاف قلب الرجل و عقله

http://مصر القديمة وحضارة تزخر بالكنوز

الوسوم

ريان شيخ محمد

نائب رئيسة التحرير ورئيسة قسم علاقات بكالوريوس في الهندسة المدنية - قسم الطبوغرافية - جامعة تشرين مدربة في تطوير الذات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق