صحة

نصائح للاستيقاظ بنشاط وحيويه

هل تجدين صعوبةً في النهوض كل صباحٍ من السرير؟ هل مجرد التفكير في النهوض يعتبر خطوةً صعبةً عليكِ؟ ما لم تكوني أحد اولئك الناس، الذين يستيقظون بنشاطٍ وتفاؤل كل صباح، فاتبعي هذه النصائح العشرة بأفضل وأسهل النصائح لبدء يومكِ بنشاطٍ وحيويةٍ:

التمدد والمرونة:

قومي باداء بعض تمارين التمدد اللطيفة ببطءٍ سواء على حافة السرير أو في الحديقة، جربي حركاتٍ مستوحاةٍ من تمارين اليوغا أو حتى الحركات البسيطة العفوية التي تحاكي حركة القطط، هذه الحركات يمكن أن تساعد جسمك على إستعادة النشاط بلطفٍ وتعيد المرونة إلى عضلاتك ومفاصلك، فهذه الحركات تركز أيضاً على الدماغ، وتساعدكِ في التخلص سريعاً من التشويش الصباحي الذي قد يعيق الصحوة.

التمارين الرياضية:

الرياضه الصباحيه

بمجرد أن تشعري بأنك استيقظتِ، حاولي القيام ببعض التمارين – أي شيء قد يخطر على بالك – لزيادة تدفق الدم إلى الأعضاء الحيوية والدماغ، أي تمارين إحماءٍ لطيفةٍ قد تساعدك على الشعور بإيجابيةٍ.

لا للكافيين أكثر من اللازم:

خففي من الكافيين

الكافيين يمكن أن يساعدك على الإستيقاظ سريعاً، لكن المبالغة بشربه (أكثر من كوبان) يمكن أن يسبب تدهور مستويات الطاقة في منتصف النهار، فحاولي الإلتزام بكوبٍ قهوةٍ واحدٍ في الصباح متبوعاً بكوبان من الماء.

الترطيب:

الترطيب الكافي

عندما تذهبين إلى النوم، يستنفذ جسمك (ويفقد) المخزن المائي .. إستعادة الترطيب ببضعة أكوابٍ من الماء البارد لن تنشط جسمك فقط، بل يمكن أن تساعدكِ على تحفيز نظامك العصبي ومنطقتك الهضمية، أشربي الماء أول شيءٍ بعد الإستيقاظ لمعالجة الإجهاد.

النوم الجيد والنوم السيء:

النوم الشافي

حاولي الحفاظ على جدولٍ منتظمٍ للنوم بحيث تذهبين إلى النوم كل يومٍ في نفس الموعد وتستيقظين في نفس الموعد أيضاً، النوم المبكر مفيدٌ للصحة والاستيقاظ الباكر يوفر لكِ الكثير من الوقت ويقلل من الشعور بالتوتر والقلق والإجهاد الصباحي الذي قد يدفع مستويات الدم إلى الإرتفاع.

إستيقظي على موسيقى طبيعية:

استيقظي على الموسيقا

بدلاً من الإستيقاظ على صوت منبهٍ مزعجٍ يمكن أن يعكّر صفوكِ، حاولي تغيير جرس المنبه إلى لحنٍ لطيفٍ أو صوتٍ من أصوات الطبيعة الصباحية مثل زقزقة العصافير، كذلك يمكنك استعمال الساعة الشمسية التي تبعث ضوءً يشبه ضوء الشمس ويساعدك على الإستيقاظ بطريقةٍ طبيعيةٍ.

التحضير المسبق للنوم:

التحضير المسبق للنوم

تجنبي النوم مباشرةً بعد العمل على الحاسوب أو مشاهدة التلفزيون، فالأضوية اللامعة تسبب تشتت إنتباه الدماغ، مما يجعل الأمر أكثر صعوبةً للإسترخاء في الليل، لذا حاولي إطفاء الأجهزة الإلكترونية على الأقل قبل ساعةٍ من موعد النوم، وستشعرين بأن الليالي أصبحت اكثر هدوءً ونوعية النوم أكثر رضاً.

استحمي باكراً:

استحمي باكرا

الحصول على حمامٍ صباحيٍّ بالماء الدافئ سيساعد على بدء نظام جسمك العصبي ويساعدك على الشعور بالإنتعاش.

تناولي الفطور:

تناولي الفطور

بعد ليلةٍ من الصوم، يحتاج جسمك إلى الطاقة للتحرك، لذا قومي بإعداد فطورٍ صحيٍّ كل صباحٍ (حتى إذا كانت قطع فاكهةٍ باللبن أو خبزٍ مع المربى) وستشعرين بأن جسمك مرتاحاً بشكلٍ أكبر.

تعلمي التنفس بعمقٍ:

تنفسي جيدا

بالنسبة لبعض الناس فإن النهوض مبكراً يمكن أن يكون حدثاً مقلقاً، والتفكير في المهام النهارية أمامك يمكن أن يسبب لك التوتر حتى اثناء النوم، لذا حاولي التنفس بعمقٍ قبل النوم وبعد النوم مع تصفية الدماغ تماماً من أي مواضيع وقضايا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
اشترك الآن مجاناً مع أنا سلوى سوف تصلك أخبارنا أولاً ، وسنرسل إليك إشعاراً عند كل جديد لا نعم